تناهز نسبة النساء السجينات 3 بالمائة من مجموع السجناء في تونس، وفق ما أفادت به الناشطة الحقوقية لينا بن مهني اليوم الأربعاء خلال لقاء نظمه مركز البحوث والتوثيق والاعلام حول المرأة بتونس حول "النساء السجينات".
وتتوفر تونس على سجن وحيد مخصص للنساء، وهو سجن النساء بمنوبة اضافة الى أجنحة خاصة بالنساء ببقية السجون، وفق ما بينته بن مهني، ملاحظة أن سجن النساء بمنوبة لا يعاني من الاكتظاظ خلافا لباقي السجون التونسية.
وأفادت أن قيامها سابقا بعديد الزيارات لبعض الوحدات السجنية ومنها سجن المسعدين بسوسة وسجن النساء بمنوبة مكنها من الوقوف عن كثب على واقع ظروف اقامة السجينات وكذلك على احتياجاتهن، مبينة ان من النقائص المسجلة بسجن منوبة، عدم انتظامية الأنشطة الرياضية والثقافية ومحدودية طاقة استيعاب فضاء الاستقبال الخاص بالسجينات وعدم الاستغلال الأمثل لفضاءات التنشيط والورشات حسيث تنشط ورشتان فقط مخصصتان للمرطبات والحلاقة.