في بادرة إنسانية طيبة، أعلنت الجامعة التونسية لكرة القدم عن إحداث خلية لمتابعة اللاعبين الأجانب الناشطين في تونس، لإحاطتهم وحمايتهم في ظل الأزمة الصحية التي تشهدها البلاد بسبب تفشي فيروس كورونا.
وقد قدمت الجامعة تفاصيل إضافية في البلاغ التالي: