فيما يلي أهم توصيات الفيفا فيما يخص العلاقة التعاقدية بين النوادي ولاعبيها :

1- التمديد في عقود اللاعبين المحترفين إلى التاريخ الجديد لانتهاء الموسم الرياضي الذي يعتمده كل اتحاد محلي بالنظر إلى الوضعية الصحية الخاصة بكل دولة.
2- العقود الجديدة التي من المفترض تبدأ في التاريخ القديم المحدد لانطلاق الموسم الرياضي تم تأجيل بداية سريانها إلى التاريخ الجديد المعتمد من الاتحاد المحلي لإنطلاق الموسم الرياضي الجديد 2020-2021
3- في صورة التداخل بين بداية و نهاية الموسم الرياضي في بعض الدول فإن الأسبقية تبقى للنادي القديم للاعب لاستكمال الموسم بكامل عناصره.
4- أي دفعة مستحقة تعاقديًا قبل تاريخ بدء العقد الجديد يجب تأجيلها حتى للتاريخ الجديد للموسم جديد أو فترة التسجيل الأولى.
5- الأندية واللاعبين مطالبون بالعمل معا على إيجاد صيغة توافقية لتخفيض الأجور خلال فترة التوقف بما يضمن الحد الأدنى من الدخل للاعب و عدم الأضرار بالأندية.
وفي صورة عدم الاتفاق فقد منحت الفيفا الإمكانية للاندية الحق في اتخاذ قرار بصفة احادية و التي  تخضع في كل الحالات لرقابة اللجان القضائية للفيفا في صورة النزاع 
6- امكانية تغيير الاتحادات المحلية لفترات التسجيل بما يتماشى مع وضعية كل اتحاد محلي.
7- في صورة إنهاء عقد اللاعب و فسخه بسبب فيروس كورونا يمكن اللاعب التسجيل في اتحاد محلي آخر خارج فترات التسجيل.