أقْسَمَ اليوم رئيس النادي البنزرتي عبد السلام السعيداني باغلظ الإيمان بانه سوف لن يعود لرئاسة النادي البنزرتي ، كان ذلك في تدوينة جديدة له على صفحته الرسمية على موقع الفايسبوك رد فيها كالعادة على منتقديه خاصة أولئك اللذين يعتبرهم أعداء واعداء النجاح ويصفهم بالمرتزقة وقال " اقسم الله العظيم لا عاد زايد فيها دقيقة وبرة منعوها انتم الجمعية...." ويواجه رئيس النادي البنزرتي من فترة حملة شرسة تجاوزت الانتقاد.حول طريقة تسيير الى الجمعية لتتحول إلى اتهامات شخصية وحرب معلنة بينه وبين عدد من الوجوه المعروفة في بنزرت اندلعت شرارتها منذ انسحاب الهيئة التسييرية برئاسة السيد سمير يعقوب حيث طالب رئيس النادي البنزرتي عبد السلام السعيداني بأن تلتزم الهيئة التسييرية بالاتفاق المبرم بينهما ومواصلة مهامها الى حدود يوم 15 جويلية مثلما ينص عليه الاتفاق.