أكد حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث، أن مشجعي كرة القدم من أنحاء العالم على موعد مع مهرجان كروي عالمي وسط أجواء من الحفاوة وطيب الترحاب على أرض قطر خلال بطولة كأس العالم 2022، مع إمكانية حضور مباراتين في يوم واحد، وذلك خلال مشاركته في ندوة حوارية عبر تقنية الاتصال المرئي، بمناسبة مرور 45 عاماً على بدء العلاقات الثنائية بين قطر والمكسيك.
وألقى الذوادي الكلمة الافتتاحية في الندوة التي شهدت مشاركة محمد الكواري، سفير دولة قطر لدى المكسيك، وسعادة السيدة غراسيلا غوميز، سفيرة المكسيك في دولة قطر، والسيد يون دي لويزا، رئيس الاتحاد المكسيكي لكرة القدم، وبورا ميلوتينوفيتش، المدرب السابق لمنتخب المكسيك، وأحد مستشاري اللجنة العليا للمشاريع والإرث، ونجم المنتخب المكسيكي ماركو فابيان، الذي انضم مؤخراً إلى صفوف نادي السد القطري، وأدارت الحوار المذيعة بشبكة فوكس الرياضية في المكسيك ماريون ريميريز.
واستعرض الذوادي الاستعدادات المتواصلة لاستضافة النسخة الأولى من المونديال في الشرق الأوسط والعالم العربي، وقال: "اكتمل العمل في تشييد أربعة من استادات البطولة، ويتواصل البناء في أربعة أخرى، وسيكتمل العمل بها العام المقبل. أما فيما يتعلق بالبنية التحتية للنقل والاتصالات فهي على وشك الاكتمال".