على إثر الاستئناف الذي قدمه رئيس الكاف أحمد أحمد ضد قرار لجنة الأخلاق في الفيفا والقاضي بتعليق نشاطه لمدة 5 سنوات، أصدرت محكمة التحكيم الرياضي الدولية منذ قليل قرارها في المسألة ويتمثل أولا في قبول الاستئناف شكلا، ثانيا تغيير قرار لجنة الأخلاق حسب الآتي:

اعتبار أحمد أحمد مذنبا بسبب خرقه للفصل 20 من خلال قبوله لهدايا وامتيازات وخرقه للفصل 25 باعتبار تجاوز وتوضيف السلطة والفصل 28 باعتبار تحويل أرصدة مالية في غير محلها والمنصوص عليها في الميثاق الأخلاقي للفيفا وعلى هذا الأساس، يمنع أحمد أحمد من كل نشاط متعلق بكرة القدم على المستوى الوطني والدولي مدة عامين بداية من صدور هذا القرار ويغرم بمبلغ 50 ألف فرنك سويسري على أن يتحمل كل طرف في النزاع تكاليف مصاريف القضية بما فيها مستحقات المحامين.