شهدت منافسات كأس العرب فيفا قطر 2021 مشاركة أكثر من 5 آلاف متطوع من 92 دولة لدعم العمليات التشغيلية خلال البطولة التي انطلقت في الدوحة في 30 نوفمبر، بمشاركة 16 منتخباً من أنحاء العالم العربي.

وتعد البطولة محطة هامة للارتقاء بالجاهزية والاستعدادات الجارية لاستضافة كأس العالم فيفا قطر 2022 بداية من 21 نوفمبر المقبل.

واحتفالاً باليوم العالمي للتطوع في 5 ديسمبر، أجرى موقع: (Qatar2022.qa) حواراً مع فاطمة الماجد، 31 عاماً، وتعمل في مجال القانون، والتي تحدثت عن شغفها بالتطوع والحافز وراء انخراطها في العمل التطوعي، إضافة إلى الخبرات والمهارات القيّمة التي اكتسبتها من التحاقها ببرنامج التطوع التابع للجنة العليا للمشاريع والإرث.

وأعربت المتطوعة القطرية فاطمة الماجد عن فخرها بالمشاركة ضمن فريق المتطوعين خلال بطولة كأس العرب التي تتواصل منافساتها في قطر حتى 18 ديسمبر الجاري، مؤكدة أن دافعها للتطوع خدمة بلادها، واعتزازها باستضافة قطر للنسخة الأولى من مونديال كرة القدم في العالم العربي.

وأشارت فاطمة الماجد إلى أن حبها لبلدها قطر ونيل شرف خدمتها هو الحافز الرئيسي بالنسبة لها للمشاركة في الأعمال التطوعية. وأضافت: "تنبع رغبتي في التطوع من حبي لقطر التي وهبتني كل ما أطمح إليه، وسعيي الدائم لرد جزء من هذا الجميل، وخدمة بلدي بأي طريقة ممكنة بما فيها الإسهام في الأنشطة التطوعية".