أكد مصدر موثوق من الجامعة التونسية لكرة القدم لشمس آف آم في رد على بيان هلال الشابة، أن الجامعة إطلعت على طلبات الشابة لدى محكمة التحكيم الرياضي "التاس" وقررت عدم الاعتراض على مطلب تعجيل النظر في القضية الذي تقدم به فريق الدفاع عن الهلال، لكن الجامعة ستطلب في الآن ذاته تعديل الرزنامة التي اقترحتها الشابة.

وأكد المصدر نفسه أن الجامعة ستطلب أن لا يتعدى تاريخ إصدار الحكم آخر شهر أوت المقبل، حتى تقدر على ضوء قرار "التاس" اتخاذ الإجراءات المطلوبة لإنطلاق الموسم القادم يوم 30 سبتمبر 2022، وأفاد محدث شمس آف آم أن الشابة لم تطلب في شكواها الفوز جزائيا في مباراة النادي الإفريقي والإجراءات التي تنتج عن هذا القرار، وإنما إرجاع الفريق آليا لبطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم.

وللإشارة وفق المعلومات الخاصة، فإن هلال الشابة حافظ على نفس المحكم ونفس المحامين الذين ترافعوا عن الفريق في قضيته السابقة ضد الجامعة، بإستثناء محام واحد كان قد توفيّ.