ارتفعت حصلية الموقوفين في قضية سرقة مجوهرات ثمينة ولها قيمة تاريخية الى 7 موقوفين بعد ايقافين اثنين من أفراد العصابة التي استعانت بمعينة منزلية من خلال وعدها بالزواج لتسهيل عملية الاستيلاء على المجوهرات التي تفوق قيمتها 250 ألف دينار.

وحسب مصدر أمني فإن الشرطة العدلية بصفاقس الشمالية التي كشفت هذه السرقة المعقدة بعد سفير أفرادها التضليل إلى إيطاليا والعودة بعد تعمدهم التسفير والعودة.

وقام اليوم اعوان الشرطة العدلية بصفاقس الشمالية بالتحول الى القيروان والقبض على بقية افراد العصابة وسيتم مواصلة التحقيق لاستكمال الأبحاث وإحالتهم على المحاكمة علما بانهم أصلي احدى معتمديات القيروان.