أعلن والي سوسة، عادل الشليوي، اليوم الجمعة، عن أن الجهة احتلّت المرتبة الاولى وطنيا على مستوى استهلاك الاعتمادات المخصّصة لمختلف مشاريع المجلس الجهوي العمومية تعهّدا ودفعا، مشيرا، في هذا الاطار، الى النسق العادي لتواصل انجاز مختلف المشاريع التنموية بالولاية.

واستعرض، لدى إشرافه، على اشغال الدورة العادية الرابعة للنيابة الخصوصية للمجلس الجهوي لسنة 2017 ، جملة من المشاريع العمومية التنموية المتواصلة والمبرمجة بالجهة، مشيرا، بالخصوص، إلى أن الجهة تشهد تواصل إنجاز مشروع إنجاز محطة لتحلية مياه البحر بكلفة قدرها 128 مليون دينار وأكّد أن هذه المحطة قادرة على تحلية حوالي 50 الف متر مكعب من مياه البحر في اليوم ومن شأنها المساعدة على الحد من تكرر قطع المياه الصالحة للشراب في الموسم الصيفي.

وأكّد الوالي كذلك، تواصل الاشغال بنسق حثيث في محطة التطهير بسوسة حمدون التي فاقت نسبة اشغالها 90% ومن المنتظر ان تدخل هذه المحطة التي قدرت كلفة إنجازها حوالي 49 مليون دينار طور الاستغلال، خلال شهر ماي 2018 ، حيث ستساهم بصفة ملحوظة في فظ اشكال التطهير بالجهة والتوقف عن صرف المياه المستعملة في البحر.

   وذكر أن نسبة تقدم اشغال حماية الشريط الساحلي لسوسة الشمالية من الانجراف البحري الذي تقدر كلفته الجملية بـ 8ر13 مليون دينار فاقت 70%، مشيرا الى أن احدى شركة المقاولات باشرت، مؤخرا، الأشغال التحضيرية والتمهيدية لإنجاز مشروع سدّ " بلعوم" الذي يهدف الى تعبئة المورد المائية يتواصل إنجازه في معتمدية القلعة الكبرى بكلفة تناهز 600 مليون دينار.

   وذكر انه تم الإعلان، في نهاية شهر ديسمبر المنقضي، عن طلب العروض لمشروع توسعة الملعب الأولمبي بسوسة بكلفة قدرها 17 مليون دينار لتبلغ طاقة استيعابه 40 الف متفرج.

واشار الى الشروع في فرز العروض لمشروح احداث مسبح اولمبي الذي تعتزم بلدية سوسة انجازه داخل فضاء المركب الرياضي والشبابي الكائن بطريق القلعة الصغرى    على مساحة 7500 متر مربع وبكلفة تناهز 9 ملايين دينار.