تم مساء اليوم الإثنين 12 مارس 2018 تدشين المكتب الجهوي للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بولاية سيدي بوزيد بحضور رئيس الهيئة شوقي الطبيب وبدعم من الوكالة الألمانية للتعاون giz.
وحضر التدشين سفير ألمانيا بتونس Andreas Reinick  الذي أشاد بسياسة تونس في التصدي للفساد وأكد على الشفافية كعامل أساسي في محاربته.
وأشار السفير إلى أن مساهمة ألمانيا في هذا الصدد تقتصر على الجانب المادي فقط.
من جهته أكد رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب، أن الهيئة لها مخطط للتواجد على المستوى الجهوي لتكون قريبة من المواطن والمجتمع المدني والسلط الجهوية.
وتابع أن الهيئة متواجدة في 7 جهات ومكتب سيدي بوزيد سيكون مفتوحا للجميع وذلك لتفادي عناء التحول إلى العاصمة