وافقت الإدارة العامة للهندسة الريفية بوزارة الفلاحة نهاية الأسبوع الماضي، على حفر بئرين تعويضيتين لدعم الموارد المائية بواحتي الحزيم من معتمدية قبلي الشمالية وبورزين من معتمدية قبلي الجنوبية، وذلك بسبب تراجع تدفق الآبار المخصصة لري هاتين الواحتين أو تملحه.
وأكد رئيس دائرة الموارد المائية بالمندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية كمال بوجليدة، أن المندوبية الجهوية "بذلت مجهودا خاصا قصد الحصول على موافقة الوزارة على إنجاز المشروعين غير المبرمجين في ميزانية 2018، وذلك بسبب النقص الحاد في مياه الري المسجل بالواحتين المذكورتين، حيث أن واحة الحزيم التي تمسح 26 هكتارا و الواقعة غربي واحة سعيدان بمعتمدية قبلي الشمالية، سجلت نضوب 6 آبار من جملة 9 آبار طبيعية، كانت تسقي الواحة.
وأضاف نفس المصدر، أنه تم تسجيل تملح بئر بورزين 2 بواحة بورزين بمنطقة جمنة من معتمدية قبلي الجنوبية، جراء تسرب المياه المالحة من البئر الجوفية الحارة التي يجري العمل على صدمها بالمنطقة، بسبب حصول ثقوب في أنابيب، مع تراجع الدفق لبئر بورزين 1 المخصص أيضا لري ذات الواحة التي تمسح 9 هكتارات".
المصدر (وات)