افتتحت وزارة التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية يوم أمس الثلاثاء 12 جوان 2018، الجزء الثاني من مشروع الوصلة الرّابط بين الطريق الوطنيّة رقم 1 ببرج السّدريّة والطريق السيارة أ1 ( تونس – برج السدرية ) بكلفة جملية للمشروع تقدر بـ 55 مليار.
و أكد وزير التجهيز محمد صالح العرفاوي حسب بلاغ للوزارة، على أهمية افتتاح هذه الوصلة بالنسبة لمتساكني الضاحية الجنوبية والوطن القبلي وما توفره من ربح للوقت وتخفيف من الضغط المروري.
ودعا الوزير مستعملي الوصلة التوجه إلى شركة تونس للطرقات السيارة للحصول على شارة عبور آلي قابلة للشحن.
ويتمثل المشروع في إنجاز طريق سريعة بطول حوالي 8 كلم ذات مسلكين في كلّ اتّجاه يتوسّطها حاجز واقي من الخرسانة المسلّحة (DBA) ،وينطلق من الطريق الجهويّة رقم 26 ليربط مع محوّل السكّة الحديديّة والطريق الوطنيّة رقم 1 بحي الرياض ببرج السدريّة، ثمّ يمرّ عبر منطقة غابيّة تتّسم بتضاريس صعبة وأودية ومجاري مياه متعدّدة ليتّصل بمحوّل الطريق السيّارة أ1 والطريق الجهويّة 22 أي بعد محطّة الاستخلاص بمرناق بحوالي 6 كلم.
ويحتوي المشروع على بناء محوّل أوّل على مستوى الطريق الوطنية رقم 1 والطريق الجهويّة رقم 26 ومحوّل ثان لتأمين سيولة حركة المرور في جميع الإتجاهات على مستوى الطريق السيّارة أ1.
كما يشتمل على بناء ستّة (06) منشآت فنيّة و31 منشأة مائيّة.
للإشارة فان هذا المشروع الذي تم افتتاح جزءه الاول في اتجاه برج السدرية خلال شهر اوت 2017 ،هو بتمويل مشترك بين الدولة التونسيّة و البنك الأوروبي للاستثمار.