قضت الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بالمهدية، الخميس، بتأجيل القضية عدد 617 المتعلّقة بـ22 شابّا من معتمدية شربان كانوا قد احتجوا على قانون المالية لسنة 2018 وطالبوا بالتنمية في منطقتهم وأغلقوا الطريق وحرقوا حافلة عمومية.

وأوضح الأستاذ أحمد المسلمي رئيس لجنة الدفاع عن شبّان شربان، في تصريح لمراسل "وات"، أن القضية أجّلت إلى يوم 6 ديسمبر القادم وقد تعلقت بـسبعة شبّان في حالة إيقاف و15 آخرين في حالة سراح.

ولاحظ الملسمي، في ذات الإطار، أن القضية شابتها العديد من الخروقات الإجرائية علاوة على أوصاف الجرم المرتكب حسب قوله، مشيرا إلى أن الشبان تمّ إيقافهم منذ جانفي 2018 والتحقيق معهم في ساعة متأخرة من الليل ودون حضور محاميهم.

وقال رئيس اللجنة، التي تضم 9 محامين، إنّ المحكمة وجّهت لهم العديد من التهم من بينها " الإضرار العمد بملك الغير وقطع الجولان وإضرام النار بعربة بها أشخاص".

وكانت احتجاجات انطلقت يوم 10 جانفي 2018 بمنطقة شربان تحت عنوان المطالبة بالتنمية ورفضا لقانون المالية لسنة 2018 ليتم ايقاف عدد من الشبان فيما قادت عائلاتهم مجموعة من الاحتجاجات مطالبة بإطلاق سراحهم.