انطلقت أشغال إصلاح الأرصفة الخارجية ورصيف الخدمات في الميناء التجاري بجرجيس من ولاية مدنين بتكاليف جملية ب4 مليون و600 ألف دينار لتتواصل هذه الأشغال على مدى سنتين.
وبلغت نسبة تقدم الأشغال 25 بالمائة، ومن المنتظر أن تنتهي في مطلع سنة 2010، حسب ما افاد به كريم نويرة مدير الميناء لمراسل شمس أف أم بولاية مدنين.
ذات المصدر أضاف أنه انطلقت في الأيام الفارطة أشغال إصلاح المنحدر الحامي للمنطقة البترولية بجنوب الميناء بكلفة بمليون و600 ألف دينار لتتواصل مدة سنة.
وبالنسبة لأشغال إصلاح وإعادة تأهيل رصيف المحروقات من المؤمل أن تنتهي في موفى شهر ديسمبر القادم بتكاليف بـ3 مليون دينار.
وأضاف نويرة أنه ينتظر استكمال أشغال المطرف الثاني للمسافرين في نهاية شهر جانفي 2019، باعتمادات جملية ب3 مليون و500 ألف دينار وأنه تم اقتناء جميع التجهيزات لهذا المطرف الذي سيتم استغلاله خلال الرحلات المبرمجة لسنة 2019.
كما أكد مدير الميناء أن جميع هذه الأشغال تهدف إلى تأهيل الميناء وجعله قادرا على استقبال البواخر الكبرى التجارية وتشجيع المستثمرين لحسن استغلال البنية التحتية المتاحة والمتوفرة بهذا الميناء.