نفذ الناجحون في مناظرة منجم الفسفاط المكناسي من ولاية سيدي بوزيد بالاشتراك مع عدد من ممثلي مكونات المجتمع المدني، مسيرة احتجاجية سلمية جابت شوارع المدينة للمطالبة بتسوية وضعياتهم لمباشرة العمل، ورفع المشاركون في المسيرة كذلك شعارات مطالبة بالتنمية والتشغيل.

وندد المتحدث باسم الناجحين في مناظرة الفسفاط بالمكناسي نسيم غابري، بما أسماه سياسة "التسويف والمماطلة" التي تعتمدها السلط الجهوية والمركزية في هذا الملف، خاصة وأنهم نجحوا في مناظرة مشروع منجم الفسفاط المكناسي منذ مارس 2016 وأمضوا عقود العمل منذ 17ديسمبر 2017 ويعانون البطالة منذ هذا التاريخ دون أن يتم حل الإشكال.

وبين غابري أنهم ينفذون اعتصاما مفتوحا منذ 45 يوما احتجاجا على عدم جدية الأطراف المعنية في هذا الملف، وتوجه بنداء إلى رئيس الحكومة لحل ملف مشروع منجم الفسفاط في أقرب الآجال، مضيفا قوله إن "الناجحين في مناظرة منجم الفسفاط أصبحوا قنابل موقوتة في ظل انعدام الأمل".

وات