سجلت ولاية بنزرت، الجمعة، استكمال ملف اول حالة استبدال للعقوبة السجنية بنشاط لفائدة المصلحة العامة، وفق ما افاد به المستشار الاعلى والمرافق العدلي بمكتب المصاحبة بمحكمة الاستئناف ببنزرت عبد اللطيف المعلاوي.

وأوضح المعلاوي أن هذه الحالة الأولى من نوعها في الجهة، تتعلق بشاب محكوم بأربعة اشهر سجنا سيتم توجيهه لفضاء عمومي لتنفيذ عقوبته السجنية في شكل خدمات للمصلحة العامة بمعدل ساعتين يوميا طيلة 120 يوما انطلاقا من الثلاثاء المقبل.

وبين المعلاوي "أن مقترح والي الجهة دعم أهداف العقوبة البديلة من خلال انسة العقوبة من جهة واعادة ادماج المعني في محيطه الاجتماعي والاقتصادي وتوفير مورد رزق للسجين".

وقد كان لوالي بنزرت محمد قويدر، لقاء بالشاب المحكوم وذلك بحضور المرافق العدلي والمعتمد الاول للولاية وثلة من ممثلي عدد من الهياكل الرسمية تم على اثره تمكين الشاب من عمل قار باحدى حضائر البناء مع مقاول وذلك نظرا لظروفه الاجتماعية الصعبة.

واكدوالي الجهة بالمناسة دعم السلط الجهوية والبلدية لعمل مكتب المصاحبة بمحكمة الاستئناف ادبيا ولوجستيا في اطار السعي لانجاح مثل هذه المبادرات والبرامج الحضارية المجددة.