عمد، صباح اليوم السبت، عدد من أولياء تلاميذ المدرسة الابتدائية " هنشير طراد" التابعة لمعتمدية بوحجلة من ولاية القيروان إلى إغلاق المؤسسة التربوية في حركة إحتجاجية للتنديد بالنقص المسجل فى الإطار التربوي على خلفية غياب المعلمين النواب المعتصمين منذ مدة فى مقر مندوبية التربية بالقيروان، وفق ما نقل مراسل شمس آف آم بالجهة.
وطالب الأولياء المحتجين بحق أبنائهم فى الدراسة على غرار بقية زملائهم فى مختلف المؤسسات التربوية.