سجلت امس الجمعة 11 جانفي 2019 ولاية بنزرت استكمال ملف اول حالة استبدال للعقوبة السجنية بنشاط لفائدة المصلحة العامة وفق تأكيد عبد اللطيف المغراوي المستشار الأعلى والمرافق العدلي بمكتب المصاحبة بمحكمة الاستئناف ببنزت.

 اوضح الأخير بأن هذه الحالة تعتبر الاولى من نوعها في الجهة، وهي تتعلق بشاب محكوم باربعة أشهر سجنا سيتم توجيهه لفضاء عمومي لتنفيذ عقوبته السجنية في شكل خدمات للمصلحة العامة بمعدل ساعتين يوميا طيلة 120 يوما انطلاقا من الثلاثاء المقبل.

  يشار أن مكتب المصاحبة تم تركيزه مؤخرا بمحكمة الإستئناف ببنزرت وتم تدشينه من طرف وزير العدل محمد كريم الجموسي بتاريخ يوم 27 ديسمبر 2018 في إطار رؤية جديدة للمنظومة الجزائية التي ترتكز خاصة على مستقبل المحكوم عليهم وكيفية إعادة ادماجهم وجعلهم ناشطين صلب المجتمع في اطار عقوبات بديلة بفضاءات شبه مفتوحة بها ضمانات تتمثل في المراقبة والمتابعة التي تقوم بها مكاتب المصاحبة من اجل التقليص في نسبة العودة ومن الاكتظاظ في السجون.