قال الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل عبد الكريم جراد، اليوم السبت،في تصريح لمراسل شمس آف آم بصفاقس على هامش  تجمع عمالي للإعداد لإضراب 17 جانفي في الوظيفة العمومية والقطاع العام، إن "الإضراب من التحصيل الحاصل وتأكد رسميا لأن الوقت لم يعد يسمح باإلغاءه".
وأضاف بان الحكومة "حاولت ربح الوقت على حساب مطالب العمال".
وبين أن "ما بعد 17 جانفي ليس كقبله وأن المحطات النضالية القادمة ستكون أقوى من الإضراب العام القادم".