أكد المدير الجهوي للتجارة بباجة يسري الدامرجي، اليوم الخميس 16 ماي 2019، أنه تم تسجيل 152 مخالفة إقتصادية خلال الأيام العشرة الأولى من شهر رمضان أهمها 29 مخالفة في مجال تجارة الخضر والغلال و69 تتعلق ببيع المواد الغذائية و50 مخالفة في قطاع المخابز والمرطبات وتتوزع هذه المخالفات بين 27 مخالفة جراء الترفيع في الأسعار و25 مخالفة لعدم إشهار الأسعار و 64 مخالفة بسبب الإمتناع عن البيع.

وأشار إلى حجز كميات من المواد الغذائية أهمها 360 لترا من الزيت النباتي المدعم، مؤكدا أن هذه المخالفات تم رفعها من خلال تنفيذ 1012 زيارة بواسطة 7 فرق للمراقبة الإقتصادية وبالتعاون مع الحرس البلدي والشرطة البلدية.

كما تحدث يسري الدامرجي عن تنفيذ حملة لمراقبة وحدات تعليب الزيت النباتي المدعم وتجار الجملة وذلك لمتابعة هذه المادة في مختلف مسالك التوزيع.

وأضاف أن هذه الحملة في ولاية باجة إستهدفت 3 وحدات لتعليب الزيت وتم تسخير 3 فرق مراقبة لتنفيذها بالإشتراك مع المصالح الأمنية كما تم إختيار بعض تجار الجملة الذين حامت حولهم شكوك للتثبت من صحة فواتير البيع والشراء ومدى مطابقنها للكميات المتوفرة وشفافية المعاملات ثم يتم مراقبة تجار التفصيل لضمان وصول هذه المادة المدعمة إلى مستحقيها خاصة في ظل تذمرات المواطنين من نقص الزيت النباتي.

وأضاف المدير الجهوي للتجارة بباجة أن الحملة تستهدف كل حلقات توزيع هذه المادة، موضحا أن هذه الحملة رجحت أن يكون الخلل لدى تجار التفصيل الذين بإمكانهم التفويت في الزيت لأصحاب المطاعم ومحلات صنع المرطبات وغيرها وممارسة الإحتكار والبيع المشروط، مضيفا أنه في أعقاب هذه الحملة سيتم رفع مخالفات تصل إلى حجز المنتوجات أو إيقاف تجار جملة من التزود بالزيت كما أنه يمكن منع وحدة التعليب التي يثبت تلاعبها يتم إيقتف نشاطها وتغريمها ماليا .