أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية صفاقس 1 بفتح تحقيق قضائي في حادثة وفاة الأطفال الثلاثة الذين راحوا أمس ضحية حادث السيارة الخفيفة مع القطار، في مستوى معتمدية ساقية الزيت وذلك على معنى الفصل 31 من مجلة الإجراءات الجزائية، وفق ما أفاد به الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس مراد التركي.
وكان هذا الحادث الأليم أسفر كذلك عن إصابة صاحب السيارة الخفيفة بإصابات جسيمة استوجبت إقامته في العناية المركزة منذ مساء أمس.
وقد تم إيداع جثث المتوفين الثلاثة بقاعة الأموات في المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس.
وأوضح مراد التركي أنّ الأبحاث ما زالت جارية بشأن ملابسات الحادثة وصورتها التي لا تزال يكتنفها بعض الضبابية وفق تعبيره، مشيرا إلى أن ذلك يقتضي سماع سائق القطار وشهود عيان.
كما أوضح أن مسألة نزول الحواجز الواقية من عدمها أو وجودها من عدمه والظروف التي عبرت فيها السيارة السكة الحديدية عند مرور القطاع كلها جوانب ستكون مشمولة بالبحث من طرف الفرقة الأمنية المختصة وقاضي التحقيق المتعهد.
المصدر (وات)