تم صباح اليوم الإثنين 24 جوان 2019، إنهاء اضراب العملة العرضيين ببلدية توزر وعملة الحضائر، الذي انطلقوا في تنفيذه منذ يوم الأربعاء 19 جوان 2019 للمطالبة بتسوية وضعياتهم المهنية.

وجاء رفع الإضراب بعد التوّصل لاتفاق خلال جلسة التأمت بمقر البلدية على إثر تراكم الفضلات بعدة نقاط بتوزر.
تجدر الإشارة إلى أن العملة المضربين عددهم 60 عاملا موزعين على 45 عاملا عرضيا و15 عاملا لحساب الحضائر، عانوا من التهميش منذ سنة 2011 وفقا لما صرّح به بعضهم، حيث لم تقم النيابات الخصوصية المتعاقبة بتسوية وضعيتهم.

بحجة أنّها مجالس وقتية وتواصل الوضع مع المجلس البلدي المنتخب ولم يضمن لهم حقوقهم مثل بقية الأعوان  فطيلة سبع سنوات يعملون مقابل 370 دينار شهريا دون احتساب الاقتطاعات ودون تغطية اجتماعية كما أنه تم رفض طلبهم المتكرر لتمكينهم من مقاسم سكنية.
وأفاد مراسل شمس أف ام، أن رئيس البلدية علي الحفصي جدّي أكد الاتفاق على تسوية وضعية 10 عمال سنويا عوضا عن 5 عمال.