استرجعت مصالح الإدارة الجهوية لأملاك الدّولة والشؤون العقارية بأريانة في الفترة المتراوحة بين منتصف الأسبوع الماضي وأول أمس الأربعاء، حوالي 38 هك من الأراضي الدولية الفلاحية التي تمّ الاستيلاء عليها والتصرف فيها بدون وجه حق.
وقالت وزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية، إن استرجاع هذه العقارات جرى إثر تنفيذ لقرارات إخلاء صادرة عن والي أريانة بحضور مختلف أجهزة الدّولة وبصورة خاصة السلط الجهوية والمحلية وبالتنسيق التام مع الأجهزة الأمنية وممثلي الإدارة الجهوية لأملاك الدّولة.
وقد تمّت هذه العمليات على النحو التالي:
- تنفيذ لقراري إسقاط حق واخلاء لمقسم فلاحي تبلغ مساحته 07 هك كائن بمنطقة شرفش من معتمدية سيدي ثابت متمثل في أرض بيضاء داخل المنطقة السقوية العمومية محاطة بمصدات رياح من السرول وأعمدة ضغط عالي.
- تنفيذ لقرار إخلاء لعقار دولي فلاحي يمسح 26 هك بنفس المنطقة يتمثل في أرض بيضاء غير مزروعة مقام عليها بنايتين منفصلتين إلى جانب حفر بئر غير مجهزة.
- تنفيذ لقرار إخلاء ضدّ المتصرفين بدون صفة في العقار الدّولي الفلاحي البالغ مساحته 6000 م2   والكائن بجبل عمار من معتمدية سيدي ثابت والمتمثل في أرض بيضاء جبلية بها بعض أصول زيتون غير منتج.
وقد تحوزت الإدارة الجهوية لأملاك الدّولة بالعقارات المستردّة للتعهد بها إلى حين إعادة  توظيفها في الدّورة الاقتصادية في أقرب الآجال  بحسب التراتيب القانونية الجاري بها العمل.
يشار إلى أن مصالح الإدارة الجهوية  قد تمكنت إلى حدّ الآن من استرداد حوالي 256 هك من الأراضي الدّولية المستولى عليها بشكل مخالف للقانون في ولاية أريانة وذلك منذ انطلاق الحملة الوطنية للاسترجاع.