احتضن "مركز أليف لريادة الأعمال" بسليانة، ظهر اليوم الأحد، فعاليات اختتام الدورة الأولى من مهرجان السينما والصورة، تحت شعار "الفقيد نجيب عياد" الذي توفّي يوم 16 أوت 2019. 

وأوضح مدير "مركز أليف"، عسيل الماجري، أن هذه الدورة جاءت تخليدا لروح فقيد السينما، نجيب عياد الذي عُرف بحبّه لولاية سليانة ودعمه لها ثقافيا، منذ إنشاء دار الثقافة سنة 1976.

وذكر أنه تم يوم 4 سبتمبر 2019 غلق باب الترشحات (تم فتحها قبل 21 يوما) ليتقدم بذلك أكثر من 18 فيلما قصيرا للمشاركة في المسابقة التي انتهت بفوز 3 أفلام.

وأضاف مدير مركز "أليف"، أن هذه التظاهرة تهدف أساسا إلى دعم شباب الجهة في مجال الثقافة، لافتا إلى سعيه الدائم على دعمهم في عديد المجالات "أمام انعدام أبسط مرافق الترفيه".

من ناحيتها أكدت نجاة النابلي عياد، زوجة الفقيد نجيب عياد، أن هذه المبادرة تعتبر الثانية من نوعها في الجهة، إذ أن الفقيد كان حاضرا بمناسبة أيام قرطاج السينمائية في ولاية سليانة والتي لاقت حضورا هاما من فئة الشباب.