لليوم الثالث على التوالى منذ انطلاق السنة الدراسية 2019 - 2020، لم يتمكن تلاميذ المدرسة الاعدادية "المنصورة" بمدينة القيروان من الالتحاق بمقاعد الدراسة بسبب عدم توفر وحدات صحية خاصة بالتلاميذ والاساتذة بالمؤسسة، إضافة إلى عدم انتهاء أشغال تهيئة المدرسة وتواجد كميات من الحجارة والحديد والرمل بساحتها وهو ما يعرض سلامتهم إلى مخاطر عديدة، وفق مانقل مراسل شمس آف آم بالجهة.

ويشار إلى أن الأشغال المتواصلة بالمؤسسة المذكورة انطلقت منذ ما يزيد عن 4 سنوات ولم تنته إلى حد الآن.

وأفاد مراسلنا أن حالة من الغضب والاحتقان تنتاب التلاميذ و الأولياء الذين تحولوا فى مناسبات عديدة إلى المندوبية الجهوية للتربية بالقيروان للمطالبة بالتسريع فى إستكمال الأشغال و تأمين حق ابنائهم فى الدراسة على غرار زملائهم فى مختلف المؤسسات التربوية الأخرى.

و يذكر ان عديد الاولياء قاموا فى اليومين الأخيرين بمنع أبناءهم من الإلتحاق بمقاعد الدراسة فى بعض المؤسسات التربوية بسبب تردي البنية التحتية وبسبب النقص المسجل في الاطار التربوي على غرار مدرسة الصعانين ومدرسة الغابات ومدرسة هنشير بيشي ومعهد الطاهر الحداد ببوحجلة.