من المتوقع أن تبلغ صابة الزيتون، خلال الموسم الحالي بولاية الكاف، حوالي 22100 طنا منه 2600 طنا من زيتون الطاولة و19500 طنا من زيتون الزيت، وفق ما جاء في التقرير الذي اعدته المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بالكاف.
وجاء في ذات التقرير أن إنتاج هذه السنة سيوفر حوالي 3900 طنا من الزيت مقابل 1960 طنا خلال الموسم الفارط اي بنسبة مضاعفة وهو ما يجعل الموسم الجديد واعدا على أكثر من محور، وفق ما صرح به رئيس قسم الارشاد والنهوض بالانتاج الفلاحي بالمندوبية، حسن النحايلي.
وسيتم تحويل ومعالجة كامل الانتاج بمعاصر الجهة البالغ عددها 15 معصرة بطاقة تحويلية قدرها 409 طنا في اليوم وطاقة خزن ب 1178 طنا في اليوم.
وقد قامت اللجنة الجهوية لمراقبة المعاصر بزيارة لمصبات المرجين خلال الاسبوع الاول من هذا الشهر وذلك للوقوف على كل الجوانب المتعلقة بهذه العملية ضمانا لحماية البيئة من كل التجاوزات في هذا الشأن، علما وأن الموسم يحتاج الى حوالي 2700 عاملا ليوفر ما يعدل 243 الف يوم عمل.
وعبر الاتحاد الجهوي للفلاحة والصيد البحري بالجهة عن تخوفه من حصول نقص في هذا المجال، وهو ما يمكن ان يؤثر سلبا على سير موسم الجني الذي سيتواصل الى غاية 10 فيفري وفق ما أكده نفس المصدر.