أكد المندوب الجهوي للتربية بسوسة نجيب الزبيدي اليوم الثلاثاء 22 أكتوبر 2019، التفطن إلى 6 تلاميذ يدرسون بالسنة السابعة أساسي رغم أنهم رسبوا بالسنة السادسة ابتدائي السنة الفارطة.

وأوضح الزبيدي لمراسلة شمس أف أم أنه تم تصويب الخطأ بإرجاع التلاميذ إلى مستوى السنة السادسة ابتدائي و إبقاء الموضوع محل متابعة من التفقدية العامة بوزارة التربية.

وأشار المندوب الجهوي للتربية بسوسة إلى أنه تم التفطن إلى عشرات الحالات الأخرى والتي تتمثل في وجود تلاميذ يدرسون بمستوى تعليمي متقدم رغم رسوبهم.

وأكد الزبيدي أن المندوبية الجهوية للتربية بسوسة بصدد متابعة الموضوع وفتح تحقيق وذلك بالرجوع إلى محاضر مجالس الأقسام للسنة الفارطة.