تمكنت اليوم مصالح الحماية المدنية بالتعاون مع وحدة الحرس البحري التابعة لمنطقة الحرس البحري ببنزرت من انتشال جثتي بحارين جزائريين في العقد السادس من العمر بعد وفاتهما في حادث شغل ليلة امس الاثنين 21 اكتوبر على متن باخرة جزائرية كانت على بعد 2.5 كم من سواحل بنزرت في طريقها الى اوكرانيا.

و تمثل الحادث في استنشاق احد العملة لمواد كيميائية خطرة لما كان بصدد تنظيف عنبر بالباخرة مما ادى الى وفاته حيث حاول احد زملائه انقاذه فلقي مصرعه ايضا اختتاقا بالغاز.

يشار إلى أن الباخرة كانت تحمل طاقما يتكون من 18 بحارا جزائريا، حيث تم ادخالها الى الميناء الترفيهي ببنزرت بعد مشاورات بين السلطات الجزائرية والتونسية باعتبار أن الباخرة لم تكن تملك الاذن بالدخول إلى الميناء اين قام فريقا مختصا من الحماية المدنية برفع الجثتين ومن ثمة نقلهما الى المستشفى الجامعي ببنزرت للتشريح، حسب ما نقل مراسل شمس آف آم بالجهة.