انعقدت، مساء اليوم الاثنين، بمقر ولاية سليانة، جلسة استثنائية للجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة، استعدادا للتقلبات المناخية المتوقعة الليلة وغدا.

وأكد المدير الجهوي للحماية المدنية، العميد عادل العبيدي، أنه من المتوقع نزول كميات هامة من الأمطار ابتداء من منتصف هذه الليلة إلى غاية مساء غد الثلاثاء، لتبلغ الكميات المحتملة للأمطار المتساقطة بين 40 و60 مم.

وأضاف ذات المصدر أن اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث والنجدة بسليانة في حالة انعقاد دائم للتدخل عند الضرورة وبالعديد من المناطق الزرقاء الموجودة بكافة مناطق الجهة، وخاصة النقاط الزرقاء الكبرى بمنطقة الروحية (تحسبا لفيضان وادي الجميلات ووادي تاسة).

وأشار العبيدي إلى وجوب التدخل الفوري من طرف جميع الأطراف (الحماية المدنية والإدارة الجهوية للتجهيز والمندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية والفرع الجهوي لديوان التطهير) لتنظيف جميع مجاري المجاري المائية وكذلك قنوات تصريف المياه.

ودعا المدير الجهوي للحماية المدنية جميع المواطنين إلي توخي الحيطة والحذر وعدم المجازفة المرورية لعبور الأودية، والابتعاد عن مجاري المياه.

من ناحيته، قال المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية، منصف الهرمي، إن المندوبية الجهوية للفلاحة تستعد للتقلبات المناخية وذلك بجهر الأودية وفتح المسالك الفلاحية حسب الامكانيات المتوفرة، لافتا إلى أن المندوبية تمتلك حوالي 20 آلة ثقيلة موزعة بين حاملة معدات وآلات كاسحة وآلات ماسحة وجرارات وصهاريج لنقل المياه.

وذكر المدير الجهوي للتجارة بسليانة، رضا البوراوي، من جانبه، بأن مادة البترول الأزرق تشهد نقصا على مستوى التزويد، لذلك قامت الإدارة الجهوية بإاعلام الإدارة المركزية لتلافي هذا النقص، موضحا أن مادة الغاز والمواد الأساسية متوفرة بشكل كاف.