قدم مسافر على متن "لود قرقنة" في تصريح لشمس آف آم، مساء اليوم الثلاثاء، بعض التفاصيل حول عملية توقف الباخرة وسط البحر، حيث عبر عن تذمر المسافرين من طول ساعات الانتظار.

وأشار إلى تواجد عدد من الأطفال وكبار السن وعدد من المرضى  بينهم ، مضيفا أن طيلة ساعات الإنتظار لم يجد الطعام  حتى مشربة الباخرة لا يوجد فيها شيئا.

وأشار إلى أن ربان الباخرة أعلمهم عن عملية التوقف جراء الضباب الكثيف.