تعبر الطريق الجهوية رقم 173 الرابطة بين معتمديتي ساقية سيدي يوسف والطويرف من ولاية الكاف يوميا حافلات تنقل تلاميذ ومواطنين و سيارات امنية وعسكرية و سيارات خاصة وجرارات فلاحية ولكنه لا يستجيب لاية مواصفات فنية تجعله صالحا للجولان، وفق تصريح بعض سكان المناطق التى يمر منها هذا الطريق لمراسل شمس اف ام بالجهة.
كما يمثل هذا الطريق نقطة سوداء يهدد بحوادث مرورية وربما يؤدي الى كوارث، وفق تعبيرهم.
وطالب الاهالي سلطة الاشراف بولاية الكاف للتدخل العاجل وتجاوز هذا الخطر الذي يهدد ابنائهم وعائلاتهم من " طريق الموت رقم 173 ".