غادرت 10 عاملات مستشفيات سليمان ومنزل بوزلفة من ولاية نابل بعد خضوعهن للعلاج على إثر الإنفجار الذي هز أحد مصانع منزل بوزلفة صبيحة اليوم الخميس 27 فيفري 2020.
وأكد المدير الجهوي للصحة بنابل عادل الحدادي لمراسل شمس أف أم في الجهة، أن 5 عاملات لا تزال تحت العلاج والمراقبة بمركز الإصابات والحروق البليغة في العاصمة بعد تعرضهن لحروق من الدرجة الأولى.
من جهة أخرى أشار المدير الجهوي للحماية المدنية لطفي بن علية لمراسلنا، إلى أنه وبمعاينة المعمل الذي وقع فيه الانفجار وبالتثبت في وثائقه القانونية تبين أنه لا يحمل التراخيص الكافية مثل شهادة الوقائية وتراخيص وزارة الصناعة التي تؤهله لممارسة مثل هاته الأنشطة.