عثر أعوان مركز الامن بسوق الزيتون عن جثة مسن يعيش بمفرده داخل منزله بحي الربض الشعبي الذي لا يبعد عن من مدينة صفاقس سوى نصف كلم غير بعيد عن مكان سقوط المسن الاول الذي ثبت بعد التحاليل اصابته بفيروس كورونا.

وحسب ما أكده رئيس دائرة الربض للتابعة لبلدية صفاقس الكبرى وسام كريم في تصريح لمراسل شمس أف أم فان مسن اليوم يعاني من امراض مزمنة وفق المعطيات الاولية.

وتابع أنه لمزيد التثبت سيقع اجراء التحاليل بعد نقل جثته لقسم التشريح بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس لتحديد اصابته بفيروس كورونا من عدمه.