قال المدير الجهوي للصحة، رياض الشاوش، مساء اليوم الخميس، "إن تحاليل المراقبة التي تم إجراؤها على 4 عينات أُخذت من أشخاص مصابين بفيروس كورونا، لتتبع حالتهم الصحية، كانت ثلاثة منها سلبية، من ضمنها عينة لمواطن جزائري يخضع للعزل الصحي بالمستشفى الجهوي بقابس، مشيرا إلى أنه سيتم في غضون اليومين القادمين، إجراء تحليل ثان لهؤلاء الأشخاص، للتأكد من شفائهم بشكل تام من هذا الفيروس.

وأضاف المصدر أن نتائج كل العينات التي تم توجيهها للتحليل يومي 30 و31 مارس، وعددها 28 عينة، كانت سلبية وأثبتت عدم إصابة أصحابها بفيروس كورونا ليبقى عدد الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بهذا الفيروس إلى حد الآن، في حدود 5 أشخاص، بمن فيهم ثلاثة يتماثلون للشفاء.

يُذكر أن إدارة المستشفى الجهوي بقابس، كانت خصصت مسلكا خاصا بتقصي فيروس كورونا وحولت قسم القلب إلى فضاء لإيواء الأشخاص المصابين بهذا الفيروس من جهتها خصصت السلط الجهوية 5 مراكز للعزل الإجباري بطاقة إيواء تفوق 300 سرير، للتأكد من عدم إصابة الأشخاص الذين يفدون على الجهة من الولايات المجاورة أو من ليبيا، بفيروس كورونا، وذلك بإجراء الفحوصات الصحية اللازمة لهم.