تم مساء اليوم الجمعة، إخضاع 35 شخصا للحجر الصحي الإجباري في المبيت الجامعي بالقصرين وهم أصيلي الجهة كانوا عالقين في الجانب الليبي منذ قرابة أسبوع بسبب غلق الحدود البرية توقيا من انتشار فيروس كورونا.
وسيتم أخذ عينات للأشخاص الذين وصلوا لتحليلها في المخبر المرجعي بمعهد باستور للتثبت إن كانوا مصابين بالفيروس.