وردت، اليوم الخميس، نتيجة تحليل المرأة المشتبه في إصابتها بكورنا في مستشفى بمنزل بورقبة سلبية، حسب ما أكده المدير الجهوي للصحة ببنزرت جمال السعيداني لمراسل شمس آف آم بالجهة.

ويذكر أن 9 أشخاص من أفراد الطاقم الطبي بقسم أمراض الجهاز الهضمي بالمستشفى المذكور خضعوا إلى الجحر الصحي الذاتي في أنتظار صدور نتيجة التحليل، وإثر صدور النتائج غادروا الحجر.

هذا وأفاد ذات المصدر أن جميع التحاليل التي تم رفعها مؤخرا وأرسلت إلى المخبر المرجعي  بمستشفى شارل نيكول، جميعها نتائجها سلبية.

ويشار أن 6 حالات كان مشتبه في إصابتها بكورنا بينهم عمدة وأعوان بلديين نتائج تحاليلهم أيضا سلبية.