سجّل بعد ظهر اليوم الأحد 24 ماي 2020، معبر راس الجدير بمعتمدية بن قردان من ولاية مدنين وفي أول يوم من عيد الفطر، دخول ليبين كانوا عالقين بأحد النزل بمدينة جرجيس من ولاية مدنين إلى الأراضي الليبية، بعد غياب أكثر من شهرين عن وطنهم حسب ما أفاد به مصدر مطلع بهذا المنفذ الحدودي لمراسل شمس أف أم بولاية مدنين.
وأضاف نفس المصدر، أن جميع الليبين خضعوا للحجر الصحي الإجباري وإجراء التحاليل (الأول والثاني) للتثبت من عدم إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.
تجدر الإشارة إلى أنه تم فتح اليوم المعبر بصفة استثنائية لتمكين الليبين من العودة إلى بلدهم.
وينطبق هذا الإجراء على عودة التونسين إلى الأراضي التونسية، باعتبار أن نشاط هذا المنفذ الحدودي متوقف أمام الحركة التجارية وحركة المسافرين للتوقي من فيروس كورونا المستجد.