أكد مصدر طبي لمراسل شمس اف أم في قبلي، أن عدد المرضى بالحمى التيفية من المقيمين بالمستشفى الجهوي بقبلي وتحديدا بقسم الاطفال وقسم طب العام تجاوز 45 مصابا منهم من غادر ومنهم من مازال مقيما نصفهم من الاطفال.

ذات المصدر، أكد أن هذا المرض توسعت رقعته ليشمل عدد من المناطق الجهة هذا وتم إيواء عدد من المصابين بالمستشفى المحلي بسوق الأحد في ظل عدم قدرة المستشفى الجهوي بقبلي على استعاب المرضى خصوصا بقسم الطب العام.

  في سياق متصل، تم إجراء تحاليل مخبرية على مياه التحلية التي تباع في صهاريج، حيث تؤكد مصادر طبية امكانية أن تكون سببا في انتشار هذا المرض.