غادرت، اليوم الأربعاء،  آخر دفعة من المواطنين الليبيين العالقين بجرجيس من ولاية مدنين نحو ليبيا بعد ان انهوا فترة الحجر الصحي في 3 نزل، وضعتها على ذمتهم القنصلية العامة لبلدهم، دون تسجيل اصابات بفيروس "كورونا" في صفوف كامل المجموعة، وفق علي السالمي أحد أعضاء الفريق المكلف بمتابعتهم في جرجيس.

وضمت هذه الدفعة الرابعة والاخيرة 650 شخصا اثبتت التحاليل المخبرية التي خضعوا لها في مناسبتين لتقصي فيروس "كورونا" سلامتهم جميعا، ما خول لهم المغادرة، ولتستكمل بذلك عملية اجلاء كل الليبيين من جرجيس والبالغ عددهم حوالي 1850 شخصا اضطروا الى البقاء في تونس بعد اغلاق الحدود توقيا من انتشار عدوى فيروس "كورونا".