نفذ صباح اليوم الجمعة 28 ماي 2020، عدد من الباعة المنتصبين بالمدينة العتيقة بسوسة وقفة احتجاجية تنديدا بقرار نقلهم إلى "سوق الأحد".
وأكد أحد الباعة المنتصبين بالمدينة العتيقة بسوسة لمراسلة شمس أف أم، أنه لا يمكنهم الانتصاب بسوق الأحد ولا مكان لهم هناك وأنهم سيتعرضون للسرقة في حال تم نقلهم.
ويطالب المحتجون إما بإبقائهم للانتصاب بالمدينة العتيقة بسوسة أو إيجاد عمل بديل لهم.
وقال أحد المنتصبين "ما نحبوش نسرقو نحبو نخدمو بعرق جبيننا".
مقابل ذلك، نظم صباح اليوم وبالتزامن مع الوقفة الاحتجاجية للباعة المنتصبين، عدد من ممثلي الجمعيات والمنظمات والمجتمع المدني بسوسة وقفة تضامنية مع رئيس بلدية سوسة محمد إقبال خالد، تثمينا لقرار إزالة الانتصاب الفوضوي وتخصيص مكان للباعة المنتصبين في سوق الأحد بسوسة لاستئناف عملهم وحرصا على جمالية المدينة العتيقة.