تجرى حاليا  الأبحاث مع طبيب نساء وتوليد بالمستشفى الجهوي بسيدي بوزيد بتهمة الإرتشاء، حسب ما أكده مصدر أمني لمراسل شمس آف آم بالجهة.

وقد تم نصب كمين للطبيب بالتنسيق مع الجهات القضائية بعد ان طلب مبلغ مالي من مواطن بقيمة 200 دينار لإجراء عملية قيصرية لزوجته والحال أنه طبيب بمستشفى عمومي، حيث تم القبض على المعني بالجرم المشهود بعد مداهمة مكتبه.

وقد تم تحويل الطبيب المشتبه فيه الى مركز الحرس الوطني بسيدي بوزيد الشرقية اين يخضع حاليا للابحاث الاولية.

وقد أذنت النيابة العمومية بالاحتفاظ به بتهمة الارتشاء.