أوقفت خافرة تابعة للحرس البحري بالوسط، الأربعاء، مركب صيد على متنه 72 مهاجرا غير نظامي واقتادتهم إلى ميناء صفاقس للتحري معهم، وفق ما أكده مصدر من الحرس البحري بالمهدية، في تصريح إعلامي.

وأوضح ذات المصدر أن جميع الموقوفين انطلقوا في رحلة هجرة غير شرعية، مساء أمس الثلاثاء، من غابة بن عثمان بمعتمدية ملولش، وهم أصيلو المهدية وصفاقس وجندوبة.

وبين، في نفس التصريح، أن أحد بحارة الجهة أعلم الحرس البحري بالمهدية عن وجود جثة طافية قبالة شواطىء المنطقة التي انطلق منها الموقوفون، لتتحرك خافرة الحرس البحري وتنتشل الجثة.

وأضاف، في ذات السياق، أن الجثة تعود لشاب كان فردا من المجموعة الموقوفة، وقد تم تحويل جثته إلى المستشفى الجامعي الطاهر صفر قصد التشريح، فيما أذنت النيابة العمومية بالمهدية لفرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بالبحث في الحادثة.

ولاحظ المصدر الأمني أن وحدات الحرس البحري شهدت، بعد عملية الانتشال، مناوشات مع أهالي عمادة أولاد مبروك من معتمدية ملولش، التي انطلقت منها رحلة الهجرة المذكورة.