أفادت مصادر أمنية لمراسل شمس اف ام في نابل أن وحدات فرقة شرطة النجدة تمكنت من إلقاء القبض على كهل مصنف سلفي متشدد متعلقة في حقه برقية تفتيش من أجل العنف الشديد كان بصدد استقطاب مجموعة من الأطفال تتراوح أعمارهم بين 8 و 15 سنة.
  هذا و أشارت نفس المصادر إلى أن أولياء الأطفال والمقدر عددهم بثمانية عائلات تقدموا بشكاية جماعية لوكالة الجمهورية في نابل بعد أن أكد أطفالهم أن هذا الكهل كان قد عرض عليهم فكرة تعليمهم تفكيك وتركيب جميع انواع الأسلحة، حسب فيديوهات استطاع أحد الأطفال توثيقها لهذا العنصر.
  وحسب نفس المصدر الأمني الذي أكد لمراسلنا في الجهة أنه واثناء عملية القبض عليه من طرف وحدات فرقة النجدة بنابل قام هذا الكهل بالادلاء بهوية مزيفة في محاولة منه للفرار من الوحدات الأمنية الا انه سرعان ما كشف عن هويته بعد أن تعرف عليه أحد الاطفال.
  هذا و أضافت نفس المصادر لمراسلنا أنه و بعد استشارة النيابة العمومية بنابل تم توجيه تهمة التحريض على القتال زمن السلم والانظمام لتنظيم ارهابي والادلاء بهوية مزيفة، كما تم تحويل هذا الكهل إلى أحد الفرق المختصة في تونس العاصمة لمواصلة الأبحاث معه.