أحبطت قوات الحرس البحري بالمهدية، في الليلة الفاصلة بين أمس الثلاثاء واليوم الأربعاء، 4 عمليات هجرة غير نظامية انطلقت من سواحل المهدية نحو الأراضي الايطالية، وفق مصدر من الحرس البحري.

وأوضح ذات المصدر، أن وحدات الحرس البحري العائمة والقارة ضبطت، خلال نفس العملية، 44 شخصا أغلبهم من ولايات الجنوب التونسي، وسوسة، والمهدية، وتتراوح أعمارهم بين 20 و40 سنة.

وأضاف أنه تم أيضا حجز 4 مراكب صيد استعملت خلال عمليات الهجرة المذكورة، و5 محركات كانت ضمن الأغراض المحملة على المراكب التي انطلقت من سواحل سلقطة، والشابة، والمهدية.

وأشار المتحدث إلى أن أعوان الحرس البحري حققوا مع الموقوفين بعد استشارة النيابة العمومية بالمهدية، ليتبين أن 7 منهم محل تفتيش من اجل قضايا حق عام مختلفة.

وتشهد المهدية تزايدا كبيرا في وتيرة الهجرة السرية التي باتت تعرف تطورا نوعيا سماته هجرة عائلات بأكملها تشمل النساء والحوامل والأطفال وكبار السن، ورغم المجهودات التي تبذلها السلطات الجهوية وعلى رأسها الحرس البحري وفّق العديد من المغامرين في مغادرة سواحل الجهة وبلوغ الضفة الشمالية للمتوسط.