أكد المدير الجهوي للحماية المدنية بباجة العميد مالك ميهوب لمراسل شمس أف أم بالجهة، أنه تم إنجاح خطة مكنت من إنقاذ 3 مناطق سكنية متاخمة لجبل صباح داهمتها النيران بما مكن من حماية السكان وممتلكاتهم.
وقال مالك ميهوب، إن الخسائر لم تتجاوز البعض من أشجار الزيتون وكومة تبن دون أن يتعرض السكان ومنازلهم ومواشيهم لأي ضرر وذلك بتركيز كافة التجهيزات بالقرب من التجمعات السكنية على امتداد مسافة 20 كلم في شكل حزام محيط بالغابة مؤكدا أنه يتم حاليا تطويق وحماية تجمعين سكنيين اثنين تتجه نحوهما النيران هما غزية العليا والجبايلية.
وأضاف المدير الجهوي للحماية المدنية بباجة أن النيران لا تزال تشتعل في عمق الغابة وأن الخسائر  في المساحات الغابية باتت فادحة وتعد بمئات الهكتارات من الأشجار مضيفا أنه تم تسخير كافة الإمكانيات البشرية واللوجستية المتاحة لدى الحماية المدنية وادارة الغابات لمواجهة هذا الحريق الهائل.