توفيت البارحة طفلة تبلغ من العمر 11 سنة أصيلة معتمدية الرقاب من ولاية سيدي بوزيد، متأثرة بإصابتها بلدغة عقرب.
وأفاد مراسل شمس أف أم في الجهة، أنه تم نقل الطفلة إلى المستشفى المحلي بالرقاب ومنه إلى المستشفى الجهوي بسيدي بوزيد، ورغم التدخل الطبي إلا أنها فارقت الحياة بالمستشفى.