خضع اليوم ثلاثون شخصا في معتمدية البئر الاحمر من ولاية تطاوين ممن خالطوا مصابين اثنين بفيروس كورونا المستجد عادا قبل العيد الماضيعلى التوالي من ليبيا والجزائر وقضيا اسبوعا في الحجر الصحي الإجباري بالمنستير وخرجا منه على اساس نتيجة سلبية لتحليلهما إلا أنه تم ابلاغهما بأن خطأ طرا وان نتيجة التحاليل كانت إيجابية.

وقد تم تيعا لذلك إخضاع 18 ممن خالطوا هذين الشخصين إلى الحجر الصحي الذاتي.

وأفاد المدير الجهوي للصحة بتطاوين الطيب شلوف بأن إدارته رصدت حالتين مشتبه في إصابتهما بعد أن عادا من مدينة الحامة من ولاية قابس وهما يخضعان الى للحجر الصحي الذاتي في انتظار إجراء التحاليل اللازمة عليهما.

   وفي إطار التوقي والحماية قرر رئيس بلدية البئر الاحمر رياض الناجح إجبار كل من يدخل قصر البلدية على حمل الكمامة وقال في اتصال هاتفي مع مراسل وات ان قرارات أخرى ستتخذ حال صدور نتائج التحاليل غدا.