سجلت الإدارة الجهوية للصحة بولاية بن عروس، اليوم الأربعاء، حالة إصابة محلية بفيروس كورونا المستجد بعد إخضاع شيخ مسن من منطقة مرناق للتحليل المخبري على اثر ظهور بعض علامات المرض عليه.

ووفق ما أفاد به مدير الصحة الوقائية بالإدارة الجهوية للصحة، فتحي اللطيف، فان المعطيات الأولية تفيد أن الشيخ المصاب تعرّض للعدوى بعد مخالطته لحالة وافدة من المحيط العائلي القريب قادمة من الخارج كانت في انتظار نتائج التحاليل المخبرية الخاصة بها.

وقد تم اخضاع جميع المخالطين للمصاب الذي يعاني أمراضا مزمنة للتحليل المخبري والتأكيد عليهم، وفق نفس المصدر، بضرورة الحجر الصحي الذاتي في انتظار صدور نتائج تحاليلهم، إلى جانب اتخاذ كافة الإجراءات لنقل المصاب وايوائه بوحدة كوفيد 19 بالمستشفى الجهوي الياسمينات ببن عروس.