اتخذت اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث وتنظيم النجدة بولاية توزر في جلسة عمل انتُظمت يوم أمس بحضور الوالي محمد أيمن البجاوي، جملة من الإجراءات في إطار التصدي لفيروس كورونا وذلك على إثر تسجيل 6 إصابات جديدة في الجهة آخر الأسبوع الماضي.

وشددت الولاية في بلاغ لها على أن وعي المواطن وإلتزامه بقواعد حفظ الصحة والتباعد الجسدي يبقى الضامن الأبرز للحد من إنتشار الوباء.

ودعا الوالي، المواطنين المسنين وأصحاب الامراض المزمنة ومن لهم نقص المناعة بالحد من التنقل إلا في الحالات القصوى.
وفيما يلي الإجراءات المعلن عنها:

- منع تنظيم حفلات الزواج ببعض البلديات التي تشهد إنتشار أكبر للفيروس وإختصارها والحد من عددها في البلديات الأخرى لمدة أسبوعين

- مراقبة المحلات المفتوحة للعموم والفضاءات التجارية ومنع التجمعات بها

- إحداث لجنة لمراقبة تطبيق البروتوكولات الصحية بالمؤسسات والمنشآت العمومية

- تشديد المراقبة على تطبيق البروتوكولات الصحية في المؤسسات ذات الكثافة العمالية

- التشديد على وضع الكمامة بجميع الإدارات والمؤسسات العمومية والخاصة وبكل المحلات المفتوحة للعموم

- إحداث لجنة لمراقبة تطبيق البروتوكول الصحي بالمعامل ومختلف المؤسسات الخاصة

- القيام بحملات تعقيم يومية لمختلف الإدارات العمومية.

- إحداث لجنة للتوعية والمراقبة لتنظيم حملات تحسيسية توعوية لمختلف الشرائح الإجتماعية لتطبيق قواعد حفظ الصحة والوقاية والتباعد الجسدي وتجنب التجمعات

- التنسيق مع الإدارات التي تستقبل عدد كبير من المواطنين على غرار مراكز البريد والبنوك لتخصيص أعوان لتنظيم الصفوف و إحترام البروتوكول الصحي

- التنسيق مع أصحاب المقاهي ودعوتهم للإلتزام بتطبيق البروتوكول الصحي الخاص بالمقاهي وخاصة منع الشيشة.